عاجل

أكثر من خمسين شخصاً من المتظاهرين المناهـضين للرأسمالية، يُقررون الإعتصام

في سويسرا، إحتجاجاً على تنظيم منتدى دافوس الاقتصادي العالمي. الأحوال الجوية وتهاطل الثلوج أجبر المحتجين على بناء بيوت ثلجية، ستأويهم إلى غاية الأحد المقبل.

من بين هؤلاء فلوريان سيبر الذي قال:

“رسالتنا هي: لا تدعوهم يقررون عنكم، إننا لا ننشر هذا الشعار أمامهم، أي زعماء العالم، ولكن أمام جميع الآخرين، التسعة والتسعين بالمائة”.

هذه الحركة المناهضة للرأسمالية نشأت في وول ستريت هذا الصيف، وتتهم الأطراف المنظمة لمنتدى دافوس بالتسبب في الأزمة الاقتصادية، التي يُحاول هذا الموعد إيجاد حل لها.

رئيس المنتدى كلاوس شواب يقول إنه يتفهم وجهة نظر المحتجين:” في النهاية يجب أن تكون الأسواق في خدمة المجتمع، لقد عايشنا هذه التجاوزات، وعدم إدراج النظام الرأسمالي، نحن بحاجة، إلى إعادة توازن نظامنا”.

ولا ينوي مناهضو الرأسمالية التظاهر فحسب، لأنهم على إتصال مع منظمي المنتدى الاقتصادي العالمي لتعزيز الحوار بين المتظاهرين والمندوبين عن الاجتماع.