عاجل

يستمر الصراع على السلطة في بابوا غينيا الجيددة بين رئيس الوزراء المقال مايكل سوماري ورئيس الوزراء الجديد بيتر أونيل.

حيث نفذ مجموعة من الجنود في بابوا في غينيا الجديدة تمرداوعينوا قائدا

جديدا للجيش,

يورا ساسا وهو كولونيل متقاعد و سفير سابق لبلاده في اندونيسيا أكد للصحفيين أن سومارى هو عينه قائدا جديدا للجيش.

في حين ذكرت ابنة مايكل سوماري اليوم أن أبيها هو الذي أمر بالتمرد العسكري .

أزمة سياسية تشهدها بابوا غينيا الجديدة, أكبر دولة في جنوب المحيط الهادي,منذ حصولي أونيل على دعم البرلمان ليحل محل سومارى وقد تحرك أونيل ضد سومارى بعدما غاب عن البلاد ثلاثة أشهر حيث خضع لعملية جراحية في القلب في سنغافورة .

هذا وطرد سوماري الأسبوع الماضي من البرلمان بعدما دخل القاعة

وهو يلوح بالآمر القضائي بإعادته لمنصبه.