عاجل

تقرأ الآن:

مسؤولة في هيئة مراقبة القيم الخاصة بدورة لندن 2012 تستقيل من منصبها


رياضة

مسؤولة في هيئة مراقبة القيم الخاصة بدورة لندن 2012 تستقيل من منصبها

مسؤولة في هيئة مراقبة القيم الخاصة بدورة لندن 2012 للألعاب الأولمبية تقدمت باستقالتها احتجاجا على مشاركة شركة داو للكيماويات كراع للبطولة على خلفية مسؤولية الشركة الأمريكية عن كارثة بوبال الإنسانية الكيميائية التي أودت بحياة خمسة عشر ألف مواطن هندي.

ميرديث ألكساندر استقالت من “مفوضية لندن 2012 المستدامة” المسؤولة عن مراقبة التزام دورة الألعاب الصيفية وألعاب المعاقين بمعايير الاستدامة في كافة النواحي.

ميرديث ألكساندر:“معظم ما قالت اللجنة المنظمة للصحافة هي مشابهة جدا إلى خط الدفاع من قبل الشركة، وهي إضفاء الشرعية على موقف شركة داو كيميكال، التي تزعم أنها لا تتحمل أية مسؤولية عن مأساة بوبال. ماذا فعلت لجنة الاستماع إلى الضحايا. لقد قدموا نسخة وهم يثقون فيها لم ينظوار حقا في هذه الحالة.”

شركة “داو كيميكال” تملك مؤسسة “يونيون كاربايد” التي كانت مسؤولة عن كارثة بوبال الإنسانية التي أودت بحياة 15000 هندي وأصابت عشرات الآلاف بالتشوهات وسط الهند العام 1984 حادثة تعد واحدة من أسوأ الكوارث الصناعية في العالم.

الرئيس التنفيذي لوكوغ لندن بول ديغتون :“موقفي، وهو أمر مختلف تماما ،إذابحثتم عن كثب، كان هناك دفع كامل لهذه الديون، وأعتقد أن السؤال الحقيقي الذي ينبغي طرحه هو : ما حدث للأموال التي دفعتها داو كيميكال؟ وماذا حدث في الهند من حيث مسؤولية توضيح هذا الموقع “

شركة داو، التي تساهم كراعية للأولمبياد بدعم بعض أعمال الإنشاء في الملعب الأولمبي الرئيس،نفت مسؤوليتها بدعوى أنها لم تكن مالكة للمصنع أو مسؤولة عن تشغيله ساعة وقوع الكارثة أو عند حدوث تسوية التعويضات العام 1989 والتي أقرت من قبل المحكمة العليا في الهند.