عاجل

الأزمة المالية الأوروبية باتت تهدد اقتصاديات الدول الصاعدة على غرار البرازيل وروسيا والهند والصين وهي الدول التي ساعدت على تجنب الدخول في أزمة ركود اثر الازمة المالية عام 2008.

أما في الدول الفقيرة فإن أعداد الجائعين ما فتأت ترتفع فيما يسعى قطاع التصنيع الى التاقلم مع الواقع الاقتصادي العالمي الجديد.

منتدى دافوس الذي بحث كل هذه القضايا غلب عليه التشاؤم هذا العام على عكس العام الماضي.