عاجل

نما الاقتصاد الامريكي في نهاية عام 2011 بأسرع خطواته منذ ما يقرب من عامين لكن مازالت هناك مؤشرات تنذر بتباطؤ في أوائل 2012 من بينها ضعف الصادرات واعادة بناء مخزونات الشركات. حيث سجل الناتج المحلي الاجمالي الامريكي نموا بمعدل بلغ 2.8 في المئة في الربع الرابع وبالتالي 1.7 في المائة خلال عام 2011، وهذا النمو الفصلي يعتبر أسرع نمو منذ الربع الثاني من عام 2010. غير أن النمو العام تراجع مقارنة بعام 2010. وحده قطاع الاستثمار في العقارات سجل تراجعاً حاداً.

وكان مجلس الشيوخ الاميركي منع الخميس محاولة من الجمهوريين لعرقلة رفع سقف الاستدانة في الولايات المتحدة، ما جنب البلاد اعادة احياء الازمة التي هزت الاسواق المالية العام الماضي.

وهو ما كان سيمنع ادارة الرئيس باراك اوباما من مواصلة تمويل العجز في ميزانية الدولة الفدرالية من خلال الاستدانة بما يفوق الحدود الحالية البالغة 15 الفا و194 مليار دولار.