عاجل

تعليق البحث على مفقودين في سفينة "كونكورديا"

تقرأ الآن:

تعليق البحث على مفقودين في سفينة "كونكورديا"

حجم النص Aa Aa

بسبب الرياح القوية علق رجال الانقاذ عمليات البحث عن خمسة عشر شخصا من المفقودين، في حادث سفينة “كوستا كونكورديا“، التي اصطدمت بالصخور على ساحل جزيرة جيليو الايطالية منذ نحو أسبوعين.

وكانت عمليات بداية إفراغ الوقود الموجود في خزانات السفينة علقت قبل يوم، بسبب رداءة الأحوال الجوية، في وقت ارتفعت حصيلة عدد القتلى الى سبعة عشر قتيلا.

وأظهرت أجهزة للقياس أن السفينة تحركت نحو الأعماق بنحو ثلاثة سنتيمترات ونصف، خلال ست ساعت، مقارنة بحركة ملمتر واحد في الظروف العادية.

ريكاردو فانتي – استاذ في جامعة فلورانس

“السرعة القصوى المسجلة بلغت سنتمترا واحدا في الساعة في مقدمة السفينة. ومعدل السرعة خلال الفترة الممتدة من الواحدة صباحا الى الآن، هو بين خمسة وستة ملمترات في الساعة”.

ويتوقع أن يستمر سوء الأحوال الجوية الى غاية يوم الثلاثاء، ويبدو أنه من الصعب إفراغ الوقود خلال منتصف الاسبوع المقبل، ويحتاج المسؤولون لحوالي أسبوعين بهدف إفراغ ستة خزانات تحتوي خمسين في المائة من المحروقات المقدرة بأكثر من ألفي طن، داخل السفينة.