عاجل

أزمة اليورو: مخاض طويل الأمد

تقرأ الآن:

أزمة اليورو: مخاض طويل الأمد

حجم النص Aa Aa

باتت الرؤية أوضح في أوروبا، فالغيوم اليونانية تنبئ بعاصفة اوروبية، وارتفعت حدة السجال الالماني اليوناني حول اقتراح تعيين “مفوض للميزانية” اليونانية لرقابة الاجراءات التي يتخذها اليونانيون. والاهداف أمست أوضح بالنسبة للتحديات القائمة خاصة وأن الاسواق غرقت يوم الاثنين بعد تقارير عن قمة أوروبية غير حاسمة.

فاليونان أمامها هاجس استحقاق الدفع في آذار مارس المقبل، والبرتغال بحاجة لحزمة إنقاذ ثانية وإلا، فيما فرنسا غرقت بتخفيضها وايطاليا تعاني مع ارتفاع مستحقات ديونها. أما اسبانيا، فالتقارير الاخيرة أكدت غرق البلاد في انكماش طويل الامد بعد صدور تقارير الفصل الرابع من العام الماضي والتي أتت مخيبة. فيما اكدت المفوضية الاوروبية أن الاهداف المطلبوبة أشبه بتعججيزية وبعيدة المنال.

وفي البرتغال راح المستثمرون يتساءلون متى ستطلب لشبونة خطة مساعدات ثانية بحوالي الثمانين مليار يورو والتي أقرها العام الماضي كلٌ من صندوق النقد الدولي والاتحاد الأوروبي. لأن الأسواق باتت بحاجة أكثر من ملحة إلى لإعادة الثقة التي تتضاءل مع مرور الأيام بقدرة البرتغال على الخروج من عنق الزجاجة.