عاجل

عاجل

استياء شديد في الشارع المصري بعد أحداث بور سعيد الدامية

تقرأ الآن:

استياء شديد في الشارع المصري بعد أحداث بور سعيد الدامية

حجم النص Aa Aa

غضب عارم يجتاح الشارع المصري وإعلان الحداد العام بعد أحداث العنف الدامية التي شهدها ملعب بورسعيد الليلة الماضية، والتي أسفرت عن مقتل ما لايقل عن سبعين شخصاً و جرح المئات في ظل تقصير واضح من قوات الأمن المصرية التي شوهدت وهي تقف مكتوفة الأيدي إزاء ما يحدث.

أحداث دامية دفعت المصريين بمختلف توجهاتهم السياسية للخروج إلى الشارع رافعين لافتات تطالب بإقالة وزير الداخلية و محاسبة المقصرين والمتورطين على حد سواء.

بعض المصريين ذهب أبعد من ذلك حيث يرون في هذه الاحداث التي باتت تتكرر على الساحة المصرية مؤامرة على ثورتهم، مؤامرة تختلط فيها أجندة داخلية بأخرى خارجية ليدفع المواطن المصري ثمن كل ذلك.

و شهد ملعب بورسعيد الليلة الماضية أحداث عنف بين مشجعي فريقي الاهلي والمصري حسب الرواية الرسمية، في المقابل يتهم البعض جهات متنفذة بدفع قتلة مأجورين لتنفيذ تلك الاعمال الوحشية لاسيما أن بعض أعمال القتل تمت بطريقة احترافية بشعة.

وفي انتظار الاجابة على كل هذه التساؤلات يبقى المواطن المصري يدفع ثمن ثورة طالما حلم بأن تجلب له الحرية والكرامة والأمان.