عاجل

تقرأ الآن:

مذبحة بورسعيد تؤجج غضب المصريين ضد المجلس العسكري


مصر

مذبحة بورسعيد تؤجج غضب المصريين ضد المجلس العسكري

مذبحة مدينة بور سعيد أججت غضب الحركات الشبابية المصرية تجاه المجلس العسكري الحاكم الذي يتهمونه بالوقوف وراء هذا الحادث المروع.

مسيرات جديدة احتشدت في ميدان التحرير أعلن عنها مشجعو نادي الأهلي عبر شبكات التواصل الاجتماعي انطلقت من مقر الفريق وسط القاهرة الى وزارة الداخلية.مما تسبب في اندلاع صدامات بين المتظاهرين الغاضبيين والشرطة التي أطلقت الغاز المسيل للدموع.نجم عنه اختناق البعض واغماء البعض الاخر.

وزارة الصحة المصرية أعلنت أن عدد الإصابات التى تم تسجيلها بين المتظاهرين أمام وزارة الداخلية ارتفع إلى أكثر من 900 حالة إصابة.

المتظاهرون يوجهون أصابع الاتهام الى المجلس الأعلى للقوات المسلحة ورئيسه المشير حسين طنطاوي الذي يتولى الحكم منذ سقوط نظام الرئيس المخلوع حسني مبارك في شباط/فبراير 2011 بعد ثورة شعبية ويطالبونه بالرحيل.

من جهته رئيس الوزراء المصري كمال الجنزوري أعلن أمام مجلس الشعب أنه قبل استقالة محافظ بورسعيد اللواء محمد عبد الله واقالة رئيس وأعضاء مجلس ادارة اتحاد الكرة المصري واحالتهم للتحقيق.