عاجل

ذكرت العديد من الدول الأوروبية انخفاض تدفقات الغاز الروسي يوم الخميس، في الوقت الذي ارتفع الطلب بسبب موجات الصقيع التي تضرب أوروبا. امدادات كل من النمسا وسلوفاكيا تراجعت بحدود الثلاثين في المائة، فيما إمدادات بولندا سجلت انخفاضاً بنسبة 7 في المائة، كما أشارت المفوضية الاوروبية يوم الجمعة بأن كلاً من بلغاريا واليونان والمجر ورومانيا تأثرت بكميات الغاز التي تزود بها هذه البلدان. وتشير بعض المؤشرات بأن الأمور قد تزداد سوءاً فيما أشارات شركة غازبروم الروسية أن الغاز الذي تزوده هو المنصوص عليه في العقود.