عاجل

تقرأ الآن:

مهمة عسكرية للامير وليام في جزيرة فوكلاند تثير استياء الارجنتين


جزر فوكلاند

مهمة عسكرية للامير وليام في جزيرة فوكلاند تثير استياء الارجنتين

الامير وليام يبدأ مهمة جديدة في سلاح الجو الملكي كطيار في فريق مراقبة وانقاذ في جزيرة فوكلاند المتنازع عليها بين الارجنتين وبريطانيا.

وزارة الدفاع البريطانية أكدت ان دوق كامبريدج سيعمل في مهمته الجديدة لستة اسابيع فقط. الخطوة البريطانية اثارت استفزاز بونيس ايريس التي ادانت الانتشار العسكري لبريطانيا في الجزيرة الصغيرة.

استفزاز لن بسفر عن تحرك حقيقي كما يرى نيغل انكستر المحلل السياسي في المعهد الدولي للدراسات الاستراتيجية ببريطانيا.

“من الواضح ان حكومة الارجنتين والكثير من مواطنيها يرون استفزازا فيما حدث. وقد اغضبهم هذا الامر، لكن اعتقد انهم غير قادرين على فعل شيء تجاهه”

مساندة الارجنتين في موقفها، دفع الرئيس البوليفي رافائيل كوريا إلى اقتراح فرض عقوبات على لندن.

“علينا التحرك بشكل عملي واتخاذ قرارات قوية. وعلى الدول اللاتينية فرض عقوبات على بريطانيا مثل الانسحاب من معاهدة ريو لتبادل المساعدات”

الاقتراح البوليفي جاء في إطار اجتماعات قمة مجموعة البا التي تضم عدداً من دول أميركا اللاتينية والكاريبي.