عاجل

بسبب موجة الصقيع وتساقط الثلوج في أوروبا توفي حوالي ثلاثمائة شخص.

في بريطانيا قلص مطار هيثرو الدولي نصف الرحلات الجوية المبرمجة، بعد أن انخفضت درجات الحرارة في أغلب مناطق انجلترا، وفي وسط البلاد أمضى السائقون ليلتهم في سياراتهم.

وفي إيطاليا ارتفعت حصيلة عدد الوفيات بسبب موجة البرد الى سبعة أشخاص، في وقت أمضى مئات الأشخاص ليلتهم في القطارات، وأصاب الشلل العاصمة روما بسبب الثلوج.

وفي أوكرانيا تجاوز عدد وفيات البرد القارس مائة وثلاثين شخصا، ونقل ألفان الى المستشفيات، وقد بلغت درجة الحرارة ثلاثين درجة تحت الصفر.

أما في البوسنة فقد أجلت فرق الطوارئ مئات الأشخاص الذين حاصرتهم الثلوج في سياراتهم لأكثر من عشرين ساعة، في المناطق الشرقية للبلاد، واستعملت المروحيات لنقل الناس الى المستشفيات، بينما عزلت حوالي مائة قرية بسبب التساقطات الهائلة للثلوج، وقد انخفضت درجة الحرارة الى دون خمسة وعشرين درجة تحت الصفر.


View The big freeze in a larger map