عاجل

حصدت موجة البرد التي تجتاح اوروبا منذ حوالى عشرة ايام المزيد من الضحايا ووصل عددهم الى حوالى 360 شخصا معظمهم في اوكرانيا ما عدا ضحايا حوادث السير والفيضانات الناجمة عن ذوبان الثلوج.وفي بولندا ارتفعت حصيلة الضحايا الى 62 قتيلا معظمهم من المشردين. وتسببت موجة الصقيع في حوادث عدة وحالات اختناق بثاني اكسيد الكربون نتيجة المدافىء القديمة التي اودت بحياة 48 شخصا منذ هبوب موجة الصقيع على البلاد.وفي البلقان بلغ عدد القتلى 18 شخصا. وبسبب البرد والثلوج اعلنت صربيا مساء الاحد “حال الطوارىء” الذي يجيز لها بتعبئة الوسائل العامة والخاصة لمواجهة اخطار وشيكة.ويبقى حوالى 70 الف صربي يعيشون في قرى معزولة, مقطوعين عن العالم في حين يستحيل سلوك الطرقات على طول خمسة الاف كلم.وفي بلغاريا قضى خمسة اشخاص غرقا هذا الاثنين نتيجة فيضانات بسبب ذوبان الثلوج قرب الحدود مع تركيا. ويتوقع ان تهب عواصف ثلجية وتنخفض درجات الحرارة في الايام المقبلة في هذا البلد.


View The big freeze in a larger map