عاجل

ريك سانتوروم يقدم نفسه على أنه رأس حربة الجمهوريين وأنه مستعد للتحرك حين يتطلب الأمر مهاجمة الديموقراطيين.

“ لا يزال الناس في ميسوري و مينيسوتا يحنون إلى الاتجاه المحافظ “

ريك سانتوروم هو الذي فاز في الانتخابات التمهيدية في الولايات المتحدة لتسمية المرشح الجمهوري و سيواجه الرئيس باراك أوباما في تشرين الثاني/نوفمبر المقبل. “بشأن هذه القضايا، الرعاية الصحية و البيئة و التجارة و خطط إنقاذ وول ستريت نجد أن ميت رومني لا تختلف مواقفه عن أوباما و من ثم فهو لن يكون الشخص الذي سيناضل من أجلكم.. من أجل الحرية في أميركا” .

هذا الكاثوليكي المتزوج منذ 21 عاما وله سبعة أولاد ولد في 10 ايار/مايو 1958 في وينشسترمن أب مهاجر من إيطاليا وأم من أصل إيطالي-ايرلندي. وبعدما درس الحقوق، أصبح محاميا في بيتسبرغ المدينة الصناعية الكبرى في بنسلفانيا قبل أن يصبح مساعدا برلمانيا في واشنطن.

“ عندما أستيقظ صباح كل يوم، أجد قوة تدفعني ،قوة خاصة مقدسة .. لقد جابهت كل التحديات بفضل الله “ ريك سانتوروم انتخب للمرة الاولى في مجلس النواب عام 1990 ثم تولى مقعدا في مجلس الشيوخ اعتبارا من 1995 قبل ان تلحق به هزيمة كبرى في 2006.