عاجل

قوات الأمن في جمهورية المالديف تعتقل الرئيس السابق محمد ناشيد و وزير الدفاع السابق بقرار من محكمة الجنايات.
 
ولم تتضح بعد طبيعة التهم التي ستوجهها المحكمة العليا للرئيس السابق لجزر المالديف.
 
يأتي ذلك بعد أن قدم ناشيد استقالته من منصبه بعد اسابيع من الاضطرابات السياسية التي شهدتها البلاد والتي أدت إلى تمرد في صفوف عناصر الجيش والشرطة .
 
وأكد ناشيد أنه قدم استقالته تحت تهديد السلاح معتبراً ما جرى له انقلاباً عسكرياً قادته بعض رموز المعارضة في المالديف.
 
و فور تقديمه استقالته عين نائبه محمد وحيد رئيساً للبلاد لحين انتهاء ولاية الرئيس المستقيل في العام الفين وثلاثة عشر.