عاجل

أكثر من مائة قتل سقط أغلبهم في مدينة حمص السورية، حيث قصف الجيش السوري المدينة دون توقف، وذلك رغم تعهد الرئيس السوري بشار الأسد لدى حليفه الروسي بإيقاف أعمال العنف.وكانت القوات النظامية استأنفت قصفها للمدينة منذ فجر الأربعاء، ما أدى الى مقتل حوالي خمسين شخصا في أحياء بابا عمرو والبياضة والخالدية وكرم الزيتون.وقتل آخرون في مدينتي الزبداني والرستن، حيث داهمتهما القوات النظامية لتركيع مثل تلك المناطق التي تعرف احتجاجات قوية ضد النظام.وجرت مواجهات بين القوات النظامية ومنشقين عن الجيش في مدينة ادلب ولم تعرف حصيلتها، فيما واصل الأهالي في درعا تشييع جثامين ضحاياهم.