عاجل

قمة أوربية-هندية قبيل إتمام إعداد اتفاق التجارةالحرة وضغوط لدفع الهند للتخلي عن إيران

تقرأ الآن:

قمة أوربية-هندية قبيل إتمام إعداد اتفاق التجارةالحرة وضغوط لدفع الهند للتخلي عن إيران

حجم النص Aa Aa

مسيرة احتجاجية في الهند ضد اتفاق التجارة الحرة مع الاتحاد الأوروبي الجاري إعداده والذي بلغ آخر مراحله حسب رئيس الاتحاد الأوروبي هيرمان فان رومبوي.

فان رومبوي ورئيس المفوضية الأوروبية جوزي مانويل باروسو، بالتزامن مع توقيع اتفاقيات مع نيودلهي، يحاولان إقناع الهند، خلال لقائهما بمسؤوليها، بالضغط على إيران بخصوص برنامجها النووي بدلا من مضاعفة التجارة معها التي ستكون متنفسا لطهران من العقوبات الاقتصادية الاوروبية والغربية.

رئيس الاتحاد الأوروبي هيرمان فان رومبوي:

“سنطلب من رئيس الوزراء سينغ استخدام نفوذ الهند تجاه إيران من أجل المساعدة على دفعها إلى العودة إلى طاولة المفاوضات. الاتحاد الاوروبي والهند يدعمان المقاربة المزدوجة الهادفة إلى إيجاد حل دبلوماسي”.

عشية هذه القمة الهندية الأوروبية، أعلن وزير التجارة الهندي أن بلادَه لا ترى مانعا من الاستفادة من الفرص التجارية التي يوفرها التعاون مع الشريك الإيراني.

الاتحاد الأوروبي يُعتبر الشريك التجاري الأول للهند، لكن، في الوقت ذاته، تُموِّن إيران الهند بـ: 12 بالمائة من حاجاتها من الطاقة، ما يفسر إعلان نيودلهي أنها لن تقاطع النفط الإيراني.