عاجل

الى كنيسة “نيو هوب بابتيست” بمدينة نيورك بولاية نيوجيرسي الامريكية حمل نعش المغنية الشهيرة ويتني هيوستن قبل ان تسجى الثرى الاحد، وحضر القداس الف وخمسمئة شخص من المدعوين بينهم الممثل الامريكي كيفن كوستنر الذي مثل مع هيوستن فيلم “الحارس الشخصي”.

يقول كوستنر:
“ويتني تعود الى بيتها الذي بدات منه، تعود الى الارض حيث بدأ كل شيء، اناشد الجميع في داخل الكنيسة وخارجها وفي طول البلاد وعرضها وحول العالم بتجفيف الدموع، ووقف الحزن، وربما الغضب، وان نتذكر ويتني المعجزة الحلوة الجميلة”.

المغني الشهير ستيف ووندير غنى اغنية “علامة في السماء” واهداها لروح هيوستن، وقال ان الملايين سيظلون يحبونها.