عاجل

فعاليات كرنفال ريودي جانيرو البرازيلي بلغت ذروتها في ثالث يوم من الاحتفالات، حين قدمت عروض أكبر مدارس الصامبا في المدينة، أمام ما يزيد عن سبعين ألف متفرج شاهدوا الازياء المتنوعة تحت ايقاعات صاخبة.

سبعة من كبرى مدارس الرقص من اصل ثلاثة عشر تقوم باستعراضات على طول شارع الصامبا الذي أقيمت على جانبيه مدارج مكشوفة، على طول سبعمائة متر، وفيها تابعت وجوه من الفنانين العالميين العروض.

المدارس المشاركة اختارت محاور متنوعة لعروضها مثل تكريم منطقة الشمال الشرقي الفقير، واحياء ذكرى رسامين وكتاب وموسيقيين برازيليين، وهي تتنافس فيما بينها من أجل نيل لقب الدورة في هذا الكرنفال، الذي يزيد عمره عن قرن ونصف، وهي مسابقة يتابعها المولعون بالحماسة نفسها التي تتابع بها مباريات كرة القدم، فيما يتوقع أن يجلب الكرنفال مئات آلاف السياح، ويحقق عائدات تتجاوز خمسمائة مليون يورو.