عاجل

تواصل الاشتباكات في السنغال قبل ستة أيام من موعد الانتخابات الرئاسية

تقرأ الآن:

تواصل الاشتباكات في السنغال قبل ستة أيام من موعد الانتخابات الرئاسية

حجم النص Aa Aa

قبل ستة أيام فقط على الانتخابات السنغالية اندلعت مواجهات جديدة في العاصمة دكار بين متظاهرين وقوات الأمن .
أعمال العنف بلغت أعلى مستوياتها نهاية الأسبوع المنصرم ما أسفر عن مقتل شاب وسقوط حوالي ثلاثين جريحا. وفي اليوم السادس على التوالي من المظاهرات ردت عناصر الأمن على المتظاهرين الغاضبين بقنابل مسيلة للدموع وأعيرة مطاطية فيما قام الشبان باضرام النار في اطارات السيارات وتحطيم الزجاج واقامة حواجز على الطرق.
“انظروا الى هذا الرصاص انهم يرغبون في قتلنا يقومون بذلك عمدا لقد انتهى وقت عبد الله واد انظروا اليها جيدا انها تستطيع قتل الانسان بمجرد أن تلمسه”. يقول هدا الشاب. الاشتباكات تأتي وسط ضغوط متزايدة على الرئيس الحالي عبد الله واد من جانب منافسيه المعارضين للتخلي عن محاولته للفوز بولاية ثالثة والذي يعتبر انتهاكا للقواعد الدستورية المحددة لفترة رئاسية. ومنذ قبول المجلس الدستوري الدخول الى السباق الرئاسي بدأ الاستعداد في مراكز الاقتراع لموعد التصويت المحدد في 26 فبراير الجاري.
المعارضة السنغالية تتداول احتمال طلب تأجيل الانتخابات الى حين استتباب الأمن في البلاد لأن اجراءها في هذا المناخ قد ينجم عنه نتائج يصعب التنبؤ بعواقبها.