عاجل

تقرأ الآن:

نهاية جدية مرضية لا سعيدة لاجتماع وزراء مالية مجموعة اليورو في بروكسل


اليونان

نهاية جدية مرضية لا سعيدة لاجتماع وزراء مالية مجموعة اليورو في بروكسل

وزراء مالية مجموعة اليورو يتوافقون بعد نصف يوم من المناقشات المستمرة و الدولة اليونانية تتجنب في الوقت الحاضر على الاقل الافلاس و الانفصال عن منطقة اليورو .

اسس الاتفاق مبنية على رفع مساهمة القطاع الخاص بسداد الديون و الخصخصة و تحديد شروط مالية يتوجب ملزمة للحكومة اليونانية.

ماريا فيكتير الوزيرة النمساوية للمالية تحدثت ليورونيوز:” نحن نطلب من القطاع الخاص ان يوقع الاتفاق الذي توصلنا اليه و لكن على اليونان ان تقوم بعدة خطوات قبل نهاية الشهر الحالي”.

الحكومة اليونانية ستخضع لمراقبة مالية من المفوضية الاوروبية و صندوق النقد الدولي و البنك المركزي الاوروبي و وافقت اثينا على تاسيس حساب مصرفي خاص توضع فيه الاموال المقرضة لاجل ضمان تسديد الفوائد .

جان كلود يونكر رئيس مجموعة اليورو اعلن عن الاتفاق و هو “برنامج مالي بقيمة مئة و ثلاثين مليار يورو تدفع من الآن و حتى العام الفين و اربعة عشر”

بعد ليلة طويلة من المفاوضات المستمرة اتفق على خطة وصفت بالنهاية الجدية المرضية لا السعيدة تقول راكيل غرسيا الفاريز من يورونيوز بروكسلو و قد بدا نوع من الارتياح يسمح بالاهتمام الآن بمشاكل اخرى غير الوضع اليوناني على الاقل في الوقت الحاضر .