عاجل

تقرأ الآن:

الشرطة الاسبانية تتدخل بعنف لتفريق مظاهرة في فالنسيا


إسبانيا

الشرطة الاسبانية تتدخل بعنف لتفريق مظاهرة في فالنسيا

بالضرب والاعتقال واجهت شرطة مكافحة الشغب الاسبانية محتجين في مدينة فالنسيا، عندما كان طلبة يتظاهرون ضد خفض ميزانية التعليم، التي يقولون بشأنها إنها حرمتهم في الغرف الدراسية من التدفئة.
الصدامات التي اندلعت بعد الظهر قام خلالها رجال الشرطة بملاحقة المتظاهرين وضربهم، وأطلقوا على عدد منهم الرصاص المطاطي، واستمرت الصدامات حتى حلول الليل، وانتهت باعتقال حوالي عشرين شخصا لكن لم يعرف عدد الجرحى. وفيما تقول الشرطة انها استخدمت القوة الجسدية المناسبة، يقول المتظاهرون انها استخدمت القوة المفرطة. متظاهرة
“جئنا للاحتجاج ضد ردة فعل الشرطة الأسبوع الماضي ازاء المتظاهرين، وقد تجاوزت الحدود كليا، وردة فعلها اليوم كانت أسوأ”. وكانت مناوشات مماثلة وقعت الأسبوع الماضي في فالنسيا احتجاجا على اجراءات التقشف الحكومية المتعلقة بخفض الانفاق، والتي شملت قطاع الوظيفة العمومية. وتعد فالنسيا من أكثر المدن الاسبانية مديونية، وتطبق خفضا في الانفاق، في وقت يتوقع أن تدخل البلاد حالة من الركود الاقتصادي، بعد انكماش نهاية العام الماضي.