عاجل

تقرأ الآن:

قتلى في سوريا وقصف مدفعي على حمص واعتقالات في حماه


سوريا

قتلى في سوريا وقصف مدفعي على حمص واعتقالات في حماه

في انتظار عقد اجتماع دولي في تونس يوم الجمعة، يمارس مزيدا من الضغط على الرئيس السوري بشار الأسد بهدف التنحي، أظهرت روسيا والصين وايران دعمها لنظام الأسد، غير أن موسكو وبكين قد تغيران موقفهما بحسب الجامعة العربية. نبيل العربي – الأمين العام لجامعة الدول العربية
“سيكون هناك (في اجتماع تونس) عدد كبير من الدول، والهدف من وراء هذا الاجتماع هو فرض مزيد من الضغوط على سوريا. هناك مؤشرات من الصين بصفة خاصة وإلى حد ما من روسيا، بشأن إمكانية تغيير في الموقف”. إلى ذلك واصلت القوات الحكومية قمعها لانتفاضة السوريين المعارضين للنظام، إذ قتل أكثر من عشرين شخصا، خمسة منهم على الأقل سقطوا في حمص جراء القصف المدفعي على حي بابا عمرو، حيث قال نشطاء إن الأهالي يعانون نقصا في الغذاء والأدوية. أما في حماه فقد قطعت القوات النظامية أوصال المدينة لعزل أحيائها عن بعضها البعض، وداهمت عديد البيوت حيث نفذت عمليات اعتقال متكررة.