عاجل

تقرأ الآن:

حمص تستغيث والصحافية الفرنسية المصابة اديت بوفييه، تطالب بإخراجها من بابا عمرو


سوريا

حمص تستغيث والصحافية الفرنسية المصابة اديت بوفييه، تطالب بإخراجها من بابا عمرو

نداء استغاثة أطلقه ناشطون من مدينة حمص، التي تتعرض لقصف مستمر، من قوات النظام منذ ثلاثة اسابيع .

فإذا لم يمت سكان المدينة المنكوبة، جراء القصف فسيموتون جوعا وعطشا، قالها الناشطون بعد ان فشلت الى حد الآن، جهود المجتمع الدولي في ايصال المساعدات الإنسانية الى هناك.

الصحافية الفرنسية اديت بوفييه، التي اصيبت في حي بابا عمرو، وجهت بدورها نداء استغاثة لحاجتها الى اجراء عملية جراحية مستعجلة، بعد اصابتها بكسر في فخذها:

تقول الصحافية: “ لقد اصبت صباح الأربعاء رفقة مجموعة من الصحافيين من بينهم ماري كولفين وريمي اوشليك الذين قتلا…اطالب بوقف اطلاق النار بسرعة وبمساعدتي ..”

ورغم الحصار، خرج اهالي حي القصورفي حمص في مظاهرات تندد بمقتل الصحافية الأمريكية ماري كولفن كبيرة مراسلي الصاندي تايمز، والمصورالفرنسي ريمي اوشليك…الذين لقيا حتفهما في قصف استهدف منزلا، يستخدم كمركز اعلامي في حي بابا عمرو ..
مظاهرة مماثلة خرجت في العاصمة دمشق، اختلطت فيها صور الصحافيين بالأصوات المطالبة بالحرية…

الوضع الميداني المأساوي في حي بابا عمرو لم يسمح بإخراج جثتي كولفن واوشليك من هناك، وحدها صور الناشطين تبقى شاهدا على هذه الجريمة …