عاجل

تقرأ الآن:

غينادي زيوغانوف أمال كبيرة للوصول الى الكرملين


روسيا

غينادي زيوغانوف أمال كبيرة للوصول الى الكرملين

“غينادي زيوغانوف 67 عاما زعيم الحزب الشيوعي على مدى عشرين عاما هذه هي المرة الرابعة لاستاذ الرياضيات والفيزياء التي يرشح فيها للكرملين ولكن هذه هي المرة الاولى التي يحظى فيها بفرصة حقيقية للفوز.

حقق حزبه نسبة 19 % في الانتخابات الاولية التي جرت في الرابع من ديسمبر العام الماضي اي ارتفعت نسبة التصويت لصالحه عشر نقاط مقارنة بالانتخابات السابقة ما جعل ,أماله تكبر في ان يكون حزبه خليفة لحزب روسيا الموحدة .
في الانتخابات الاولية ندد زيوغانوف بصوت عال بما اسماه عمليات التزوير المنسوبة الى بوتين وميدفيديف.
الحزب الشيوعي اليوم ينظر اليه كحزب المعارضة الوحيد الموثوق به في روسيا فقد نجح باستقطب الشباب والجيل الجيد من الذين لم يختبروا الاتحاد السوفياتي.
في اعوام(اعادة البناء) كان معارضا شديدا للتحولات الديمقراطية التي اطلقها غورباتشوف اواسط الثمانينات.
اانتقد بشدة الاصلاحات الاقتصادية الخشنة للرئيس يلتسين و طالب باقالته عدة مرات لكن مطلبه لم يحصل على تاييد عند التصويت عليه
بعد انهيار الاتحاد السوفياتي، شعر وكان حياته السياسية انتهت وذلك لقربه من صقور الحزب الشيوعي ,
بعد انتقادات حادة وجهت له تمكن زيو غانوف, من استعادة مكانته السياسية.
في الانتخابات التشريعية عام 1995، أصبح الحزب الشيوعي الجديدهو القوة السياسية الأولى في مجلس الدوما، وبعد ذلك بعام جمع زيوغانوف 40٪ من الأصوات في الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية ضد بوريس يلتسين.

في برنامجه الانتخابي يخطط تقليص الفترة الرئاسية من 6 سنوات الى 5 سنوات و اقرار منصب نائب رئيس الدولة و اعادة انتخاب حكام المقاطعات.
أما في المجال الاقتصادي شعاره هو تاميم الثروات الطبيعية و رفع الضرائب عن كل من يتجاوز دخله السنوي ما يعادل 300 يورو في الشهر.