عاجل

تقرأ الآن:

فِرقٌ طبية هولندية تساعد المرضى اليائسين على وضع حد لحياتهم في بيوتهم


هولندا

فِرقٌ طبية هولندية تساعد المرضى اليائسين على وضع حد لحياتهم في بيوتهم

الموت الرحيم يدخل مرحلة جديدة في هولندا، البلد الذي سمح مبكرا بتطبيقه في الحالات القصوى على المصابين بأمراض لا علاج لها ويعانون من آلام حادة ومزمنة. فِرق من الأطباء والممرضات ستتولى ابتداء من الخميس مساعدة هؤلاء اليائسين الراغبين في وضع حد لحياتهم في بيوتهم لمساعدتهم على الرحيل عندما يُرفض لهم ذلك في المستشفيات ومن طرف أطبائهم.

حسب أحد الخبراء “هناك أطباء يرفضون مبدئيا ممارسة الموت الرحيم . وهناك أيضا الذين لا يستطيعون في اللحظة الحاسمة القيام بما يجب لمساعدة المريض على الموت. وهناك أيضا مَن يخشون التعرض لمحاسبة القضاء”.

الفرق الستة التي ستتولى مساعدة الراغبين في الموت على الرحيل في هدوء وفي بيوتهم تقوم بجولات في مختلف جهات هولندا للبحث عن طالبي الموت.

لكن هذا الخبير يفضل أن يسبق ممارسة الموت الرحيم نقاش دقيق يسن المرضى والأطباء، ويقول:

“أعتقد أن الموت الرحيم مسألة يجب أن يتحادث حولها المرضى مع أطبائهم، خصوصا إذا كانوا أطباءَهم الشخصيين منذ فترة طويلة ويعرفون جيدا معاناتهم مع المرض”.

الموت الرحيم، يتم عادة بتناول منومات وجرعات من مواد تضمن وضع حد لحياة المريض دون ألم.

70 شخصا قدموا حتى الآن طلبات لمساعدتهم على الرحيل في بيوتهم من طرف الفرق الجديدة المختصة، والقائمة مرشحة للارتفاع.