عاجل

تقرأ الآن:

صحفي فرنسي فر من حمص يقول إن سكانها يتعرضون لمذبحة


سوريا

صحفي فرنسي فر من حمص يقول إن سكانها يتعرضون لمذبحة

وصل الصحفيان الفرنسيان اديت بوفييه ووليام دانيالز على متن طائرة حكومية إلى العاصمة الفرنسية باريس قادمين من بيروت بعدما تمكنا من الفرار من مدينة حمص.

الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي الذي كان في استقبالهما في مطار فيلاكوبليه العسكري اشاد بشجاعة الصحفيين داعيا في الوقت ذاته إلى محاسبة السلطات السورية امام محاكم دولية.

وعلى اثر وصول المواطنين الفرنسيين نقلت بوفييه إلى احدى المشافي العسكرية فيما وجه زميلها ووليام دانيالز تحيته إلى اهالي حمص.

“كان كابوسا مستمرا لتسعة ايام متواصلة لقد كنا نفقد الامل يوما تلو الاخر. نحن لم نعان عُشر ما يعاني سكان بابا عمرو، لقد عاملونا كالملوك وفعلوا ما في وسعهم حتى تحصل اديت على الرعاية الطبية اللازمة كما أننا اقمنا في اكثر البيوت آمنا. مما لا شك ان هؤلاء الناس ابطال فهم يتعرضون لمذبحة يعلم العالم بها ولا يحرك ساكنا”

بوفييه التي اصيبت في ساقها جراء قصف القوات السورية لم تكن الضحية الوحيدة في مدينة حمص، حيث قتل صحفيان هما الامريكية ماري كولفن والفرنسي ريمي اوشليك.