عاجل

انتهاء عملية التصويت لتجديد البرلمان في إيران

تقرأ الآن:

انتهاء عملية التصويت لتجديد البرلمان في إيران

حجم النص Aa Aa

مكاتب الاقتراع في إيران تغلق أبوابها بعد تمديد فترة التصويت بخمس ساعات بسبب “الإقبال الشديد” على المكاتب حسب وسائل الإعلام الرسمية الإيرانية.

هذا الاستحقاق الانتخابي، الذي يُعد الأول منذ سابقه الذي انتهى بانتخاب أحمدي نجاد لولاية رئاسية ثانية أثارت حولها المعارضة الإصلاحية العديد من الشبهات والاتهامات بالتزوير، هذا الاستحقاق التشريعي يطعن الإصلاحيون في مصداقيته بعد أن قاطعوه وجعلوه أقل تمثيلا لإرادة غالبية الإيرانيين. مما يحول هذه الانتخابات برأيهم إلى منافسة بين المحافظين فقط على تولي الجهاز التشريعي، وبعبارة أخرى بين التيار الموالي لنجاد والتيار المحيط بالمرشد الأعلى علي خامنئي.

مُحسن رضائي الجنرال السابق وأحد رموز الثورة الإسلامية الإيرانية يقدِّم صورةً عما سيكون عليه البرلمان المقبل، ويقول:

“البرلمان المقبل سيكون تحالفا، ولن تحوز أيُّ قائمة انتخابية الأغلبية. لكن المحافظين بمخالف أطيافهم ستكون الأغلبية في صفهم”.

قائدا المعارضة الإصلاحية مير حسين موسوي ومهدي كروبي ما زالا رهن الإقامة الجبرية منذ عام ألفين وعشرة بعد أن قادا الحركة الاحتجاجية التي تلت انتخاب أحمدي نجاد لولاية رئاسية ثانية وقد فضلا مقاطعة الانتخابات.

هذه الانتخابات التشريعية التي قال عنها المرشد الأعلى للثورة إنها “واجب وحق” للإيرانيين شارك فيها من الناحية المبدئية أكثر من 48 ناخبا موزَّعين على 47 ألف مركز تصويت. غير أن نسبة المشاركة الفعلية ستعرف خلال الساعات المقبلة.