عاجل

تقرأ الآن:

الشغف والإبداع من مفاتيح نجاح إمراة أعمال


بزنس بلانت

الشغف والإبداع من مفاتيح نجاح إمراة أعمال

البرتغال تعاني ايضا من الأزمة الإقتصادية. معدل البطالة 15٪ تقريبا. تدابير تقشف جديدة صارمة، الأزمة تؤثر على معنوية البرتغاليين بالتأكيد. لكن، على الرغم من هذا، هناك أمراة أعمال تناضل لتجنب التشاؤم.

انها فاطمة منيش التي تعد مثالا للنساء الشغوفات.
فبعد حياة مهنية ناجحة كمدرسة للرسم ، بدأت حياة مهنية أخرى بعد ان فتحت قبل 30 ثلاثين عاما أول متجر للملابس الجاهزة، لتصبح واحدة من الرواد في عالم صناعة الأزياء العالمية . لديها الآن 20 موظفا، تمتلك ستة متاجر. الأخير، افتتحته مؤخرا في بورتو. على الرغم من الأزمة والتشاؤم، فاطمة لم تتردد ثانية واحدة. تقول:

“مع انها كانت لحظة جنونية بعض الشئ! الكثير من حولي كانوا يعتقدون بان الوقت لم يكن مناسبا! ولكن بالنسبة لي أجل! علينا أن نتسلح بشجاعة كبيرة، والذهاب أبعد قليلا، يجب التغلب على الأزمة. بالسير إلى الأمام!

حققت 6 ملايين يورو، اي بزيادة 5٪ في عام 2011، نجاح، تود ان تتقاسمه فاطمة بتقديم المشورة لاصحاب المشاريع الأخرى. لذلك تعد فاطمة واحدة من بين 300 سفيرة رسمية للريادة النسوية في أوروبا. تقول:

“يجب ان نعرف كيف يجب ان نعيش، علينا ان نكون كالرفاق . ان نتعاون ونتحد . أعتقد أنه من المهم جدا أن نكون متحدين لتحقيق عمل رائع.”

تمكنت فاطمة من إقناع ابنتها صوفيا وزوج ابنتها ميكائيل..
تقول صوفيا:
“يجب ان اتخذ القرارات في أعمالي، واحترام أفكار الآخرين، واحترام عملي، بهذه الطريقة نتمكن من تحقيق أهدافنا بطريقة” جدية” “ومتأنية “ بمرور الوقت.

اما زوجها ميكائيل فيقول: “انهن حيويات جدا، في غاية الإنسانية، يمارسن عملهن بتفان وشغف. انهن في غاية الحيوية”..

فاطمة تعتزم افتتاح متجر جديد للاطفال هذا الصيف، في غيمارايش، هذه المرة مع ابنتها الثانية تيريزا، التي شاركت في المغامرة هي الأخرى.

ما هي مفاتيح النجاح بالنسبة لفاطمة؟
الشغف .الإبداع . العمل .التواضع … قليل من الفضول … كثير من الفضول!