عاجل

فوز مهم لِمِيتْ رُومْنِيْ ونتائج محترمة لسانتوروم وغينغريتش في الانتخابات التمهيدية الأمريكية

تقرأ الآن:

فوز مهم لِمِيتْ رُومْنِيْ ونتائج محترمة لسانتوروم وغينغريتش في الانتخابات التمهيدية الأمريكية

حجم النص Aa Aa

ميت رومني يفوزفي 6 ولايات في يوم “الثلاثاء الكبير” في إطار الانتخابات التمهيدية للرئاسيات الأمريكية. منافساه ريك سانتوروم ونيوت غينغريتش حققا بدورهما انتصارات تتيح لهما البقاء في السباق نحو الفوز بترشيح الحزب الجمهوري للانتخابات الرئاسية الأميركية.

مواقف الرأي العام الأمريكي كما تبدو من انطباعات كاتي إيشيلماري وديف يوستمتباينة حسب الحساسيات السياسية والمصالح.

كاتي إيشيلماري، امرأة أعمال، تُعدُّ من المعجبات بميت رومني، وتقول:

“ما يجري أمر جيد له ولحملته. كامرأة مقاولة، أنا شديدة التحمس لترشيحه. أحب فكرة ترشيح رجل له خبرة في مجال الأعمال وفي إدارة ولاية من ولايات البلاد، ويعرف كيف يدير شؤون منظمة من المنظمات، فهو قادر فعليا على قيادتنا نحو المستقبل الذي نتطلع إليه”.

ويقول ديف يوست أحد الموالين له:

“أنتم تشاهدون كيف يفوز بالقلوب والألباب. إنه يتحدث عن التوظيف، عن القيادة، يتحدث عن إنعاش الاقتصاد، والطاقة…وهي القضايا ذات الأولوية. ونشاهد هنا في ولاية أوهيو وفي أيِّ مكان آخر من البلاد أن الرأي العام بدأ يركز بشكل خاص على هذه المسائل، ويستخلص أن ميت رومني يتحدث لغتَهم”.

فوز ميت رومني لم يؤدِّ إلى إقصاء منافسيه الأساسييْن اللذيْن يُعدُّ ريك سانتوروم أبرزهما. سانتوروم فاز بنسبة 37 بالمائة في ولاية أوهيو مقابل 38 بالمائة لرومني وباستثمار مالي اقل في الحملة الانتخابية.

جيْن غامبوس إحدى المواليات لسانتوروم ترى فيه الرجل الذي أتى به القدر لإنقاذ الولايات المتحدة الأمريكية من أزماتها، وتقول:

“كلامه نابع من القلب، لا يريد أن يغش في شيء، إنه يعرف ما نريد، وهو ينحدر، مثلنا، من هذه المنطقة البروليتارية الرأسمالية في الوقت ذاته، لكنه أكثر صدقا وأعتبره أكثر من سياسي”.

ويضيف لِيسْ بارلي

“هذا الاستحقاق يؤشر على الكثير من الأشياء. يبيِّن أن الرجل الذي لم ينفق أكثر من مليوني دولار ينجح في تحقيق نتائج قريبة من نتائج الآخر الذي أنفق اثني عشر مليون دولار. إذن، برأيي، سانتوريوم هو المرشح الأفضل لمواجهة باراك أوباما”.

سانتوريوم يمثل الجناح الأكثر تشددا ومحافظة في صفوف الجمهوريين.