عاجل

احتشد حوالى خمسة وعشرين الف شخص في جادة أربات الجديدة في وسط موسكو هذا السبت للاحتجاج على فوز فلاديمير بوتين في الانتخابات الرئاسية التي جرت في الرابع من مارس الجاري.

في المقابل تم استنفار اكثر من الفين وخمس مئة شرطي وازدحمت الشوارع المحيطة بقصر الكرملين بحواجز امنية كما وضعت اجهزة للكشف عن المعادن.

وندد المتظاهرون بعمليات التزوير والانتهاكات الخطيرة التي ارتكبتها السلطات الروسية خلال عملية التصويت.

وقال رئيس حركة جبهة اليسار سيرغي يودالتسوف:
“ لا أريد ان يجثم هؤلاء النس على اجسادنا لمدة ست سنوات. سوف احارب. وانتم هل ستحاربون؟”

الشرطة الروسية اعتقلت رئيس حركة جبهة اليسار سيرغي يودالتسوف بتهمة التحريض بعد ان دعا المتظاهرين الى المضي قدما نحو ميدان بوشكين الذي لم يكن على المسار الرسمي للمظاهرات. كما اعتقلت الشرطة اثنين وخمسين متظاهرا ممن خططوا لاتخاذ مسار غير مرخص عبر العاصمة الروسية.

من جهة اخرى تنوي المعارضة تنظيم مظاهرة اخرى في بداية مايو المقبل بمناسبة تنصيب فلاديمير بوتين رئيسا لروسيا في السابع من مايو المقبل.