عاجل

حزب رئيس وزراء سلوفاكيا السابق روبرت فيتكو يفوز في الانتخابات البرلمانية. حزب “سمر” الديمقراطي الاشتراكي حصل على نحو 54 بالمئة من الأصوات ما يجعله أكبر حزب في البرلمان بعدما حصد أربعة وثمانين مقعدا من أصل مائة وخمسين مقعدا في البرلمان.

فيتكو صرح عقب فوزه:“بأن حزبه نجح في تحقيق نتيجة تمثل حقيقة مفاجأة سارة بالنسبة لنا” وأضاف“حزب سمير حصل على أغلبية من الجولة الأولى في البرلمان،وقال إنه مستعد لقبول شريك إئتلافي إذا كانت ثمة أحزاب مستعدة لمساندة برامجه السياسية.”

فيتكو تفوق على حزب الإتحاد الديمقراطي المسيحي السلوفاكي وخصمه الإصلاحي ميكولاس دزوريندا.

الذي قال:“ماذا يمكنني أن اقول لكم انه خسارة كبيرة بالنسبة لأحزاب يمين الوسط وبالنسبة لحزبنا.”

وحصل ائتلاف يمين الوسط المنتهية ولايته الذى يتكون من أربعة أحزاب على خمسين مقعدا، نظرا لغضب الناخبين بسبب فضيحة فساد كبرى.
وحاز حزب “المواطنين العاديين” الذى خاض الانتخابات ببرنامج لمكافحة الفساد على 16 مقعدا.

ويمثل انتصار فيتكو البالغ من العمر 47 عاما فوزاً غير مسبوق لحزب منفرد في تاريخ سلوفاكيا منذ الاستقلال قبل 19 عاما.كما أنها مصدر رضا لشركاء سلوفاكيا في منطقة اليورو الذين استاءوا من الحكومة الائتلافية المنتهية ولايتها والمنتمية ليمين الوسط لرفضها المساهمة في أول خطة إنقاذ لليونان وتعطيل صندوق الإنقاذ.