عاجل

تقرأ الآن:

معاهدة شنغن في خضم المناقشات و الحملات الانتخابية


أوروبا

معاهدة شنغن في خضم المناقشات و الحملات الانتخابية

الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي يهدد بسحب فرنسا من منطقة شينجن الأوروبية اذا لم يحقق الاتحاد تقدما واضحا في مسألة مكافحة الهجرة غير الشرعية.
اتفاقية شنغن تتيح لمواطني الدول الموقعة عليها ان يتنقلوا دون قيود عبر حدودها.

“هل سنكون فعلا بحاجة إلى إبراز جوازات سفرنا كل مرة نسافر فيها إلى ستراسبوج”. الكلام هانز سفوبودا رئيس الكتلة الاشتراكية في البرلمان الاوروبي اثناء مناقشة في جلسة عامة في مقر البرلمان في ستراسبورغ.

اما جوزيف دول رئيس الكتلةالشعبية البرلمانية الاوروبية فصرح ان” الرئيس نيكولا ساركوزي احترم دوما معاهدة شنغن لكن المشكلة تكمن في ضبط الحدود الخارجية للاتحاد الاوروبي و هي مشكلة مادية لان دولا كاليونان لا تستطيع ادارة عمليات ضبط حدودها الخارجية بسبب ضعف ميزانياتها”.

بول هاكيت من يورونيوز توجه بالسؤال الى النائبة الاوروبية اليونانية نيكي تزافيلا:”
المسألة ليست فقط مادية بل تشريعية بالاضافة الى الحاجة الماسة الى قوى امنية تلاحق الهاربين عبر الحدود الاوروبية”.

انتقاد استخدام معاهدة شنغن لاهداف انتخابية لن تؤثر على الرئيس الفرنسي العائد الى صدارة الاستطلاعات في السباق الى الرئاسة الفرنسية يختم بول هاكيت من يورونيوز تقريره و قد حضر جلسات البرلمان الاوروبي.