عاجل

عاجل

تدهور خطير في حقوق الإنسان في أوكرانيا في العامين الماضيين

تقرأ الآن:

تدهور خطير في حقوق الإنسان في أوكرانيا في العامين الماضيين

حجم النص Aa Aa

حقوق الانسان في اوكرانيا تدهورت الى وضع خطير جدا في السنتين الاخيرتين، اي منذ وصول الرئيس فيكتور يانكوفتش الى سدة الحكم في شباط الفين وعشرة، استنتاج خلصت اليه منظمة حقوق الانسان الاوكرانية في تقريرها السنوي الذي قدمته اليوم بالعاصمة كييف، التقرير تحدث عن زيادة الفقر واضطهاد المعارضة والحركات المدنية، وتنتظر المنظمة ان تقدم الشرطة ارقاما رسمية عن انتهاكات حقوق الانسان يفهين زخاروف مسؤول حقوق الانسان قي كييف يقول:
“اذكر جيدا وزير الداخلية السابق عندما قال ان عمل الشرطة سيتم تقييمه وفق عدد حالات الجريمة، هذا سخيف، كم من الحالات يريدون تكديسها لاظهار النتائج”. يورونيوز التقت زويا كاربيلينكو سجن ابنها لسرقته هاتفا جوالا لكنه لم يقر بذنبه، عذبته الشرطة وتعرض لصدمات كثيرة، الا ان توفي داخل السجن بسبب حمله لفيروس نقص المناعة المكتسبة كما سجلت الشرطة في ملفاتها.
“انا متاكدة ان ابني قتل، بعد ان عذب، الحقيقة ان ابني الآن في القبر، ومحامينا سينقل القضية الى المحكمة الاوروبية لحقوق الانسان، عندها يمكن فحص قضيتنا فيها”. تقول منظمة حقوق الانسان الى ان عدد السجناء الذين قضوا داخل مراكز الشرطة بلغ الضعفين في السنتين الاخيرتين، ووصل عدد الذين تعرضوا لعنف رجال الشرطة الى مليون شخص، ارقام قابلة للزيادة، في حال امن الناس على حياتهم من الشرطة،أثناء الإدلاء بشهاداتهم.