عاجل

تقرأ الآن:

المحققون السويسريون:3 فرضيات قد تقف وراء حادث الحافلة


سويسرا

المحققون السويسريون:3 فرضيات قد تقف وراء حادث الحافلة

العائلات المكلومة لضحايا حادث السير المروع الذي خلف ثمانية وعشرين قتيلا من بينهم اثنان وعشرون طفلا يصلون إلى سويسرا في اجواء مفعمة بالحزن والاسى.
آسى عبر عنه رئيس الوزراء البلجيكي الذي اعتبر يوم الحادث مأساويا لبلاده، لاسيما وان اكثر من اربعين بلجيكيا كانوا من بين القتلى والمصابين.

رئيس الوزراء البلجيكي اليو دي روبو يقول: “عندما تفقد طفلا، فلا كلمات يمكن ان تخفف من قدر الالم الشخصي والجلل، وكيف يمكن تخفيف آلالم الناتج من وفاة طفل أو معاناته في المستشفى ، لا اجد كلمة تعبر عن المأساة”. وفيما تحاول العائلات الثكلى لملمة جراحها، يسعى المحققون السويسريون إلى الكشف عن ملابسات الحادث الذي بقي لغزا حتى اللحظة، وان عزا البعض وقوعه إلى فرضيات ثلاث، تتراوح ما بين حدوث مشكلة فنية في الحافلة أو اصابة السائق بوعكة صحية مفاجئة أو حدوث خطا بشري أدى إلى انحراف الحافلة عن مسارها وارتطامها بحافة نفق يقع بين المخرجين الشرقي والغربي لمدينة“سيير” بمنطقة “كانتون فالي” جنوب سويسرا.

الحادث المفجع دفع الحكومة البلجيكية إلى الاعلان عن يوم حداد وطني في جميع انحاء البلاد، فيما اعرب عدد من زعماء العالم عن تعازيهم لعائلات الضحايا الذين بدأوا في وضع باقات الازهار والشموع بالقرب من مكان الحادث.