عاجل

تقرأ الآن:

انقلابات مالي العسكرية لا تقلق الناس


مالي

انقلابات مالي العسكرية لا تقلق الناس

بعد انقلاب الجيش على رئيس مالي اغلق العسكريون كل حدود البلاد حتى اشعار آخر وفرضوا منع التجول والغيت الرحلات الجوية كما سمع اطلاق نار متطقع في بعض احياء العاصمة، شاهد عيان وصف المشهد في اتصال هاتفي مع يورونيوز:

“الآن، الجيش يسيطر على شوارع المدينة، هناك دوريات في كل مكان، ونسمع الآن اصوات الرصاص بشكل متقطع، ما يفعلونه هو سرقة ما يمكنهم من الفنادق، ويقولون انهم يبحثون عن رئيس البلاد، حضروا بشاحنات صغيرة وسيارات ودراجات نارية مسروقة، عندما وصلوا الى فندقنا، طلبوا كل المشروبات الكحولية، بعدها فتشوا مكتب الاستقبال وطلبوا مفاتيح الغرف، ذهبوا الى بعض الغرف ومن ثم غادروا، نستطيع الاتصال بالعالم الخارجي فقط من خلال هذا الهاتف، لا نملك اي شيء آخر، قاموا بتفتيش الناس فاخفيت الهاتف داخلي، رايت انهم يقومون بتفتيش اشخاص آخرين لذلك اخفيت الهاتف في جيبي ولم يقوموا بسؤالي، هنا الناس تتحدث عن الانقلابات وكانها طبيعية اكثر مما نحتمل، ويبدو انهم غير قلقين”.

انقلاب الليل الذي قاده ضباط غاضبون من فشل الحكومة في القضاء على مسلحين انفصاليين في شمال مالي الواقعة في غرب افريقيا.