عاجل

عسكريون في الجيش المالي اقتحموا مبنى الاذاعة والتلفزيون في العاصمة باماكو، وطوقوا القصر الرئاسي، فيما بدا أنه محاولة لانقلاب عسكري بحسب مسؤول في وزارة الدفاع، يأتي على خلفية الغضب المتنامي في الجيش، تجاه مقتل العشرات على أيدي متمردين طوارق في الشمال، تعزز موقفهم جراء تدفق السلاح اليهم من ليبيا.