عاجل

تقرأ الآن:

بنيديكتوس يستقبل بحفاوة في ليون وكتاب جديد يتهم الكنيسة بالتستر على الاعتداءات الجنسية على الأطفال


المكسيك

بنيديكتوس يستقبل بحفاوة في ليون وكتاب جديد يتهم الكنيسة بالتستر على الاعتداءات الجنسية على الأطفال

في اليوم الثاني لزيارته الأولى الى المكسيك استقبل البابا بنيديكتوس السادس عشر بحفاوة في مدينة ليون حيث ترأس قداسا خاصا في معهد ميرافلوريس وأجرى محادثات مع الرئيس المكسيكي فيليبي كالديرون.

بعدها توجه الى شبان أمريكا اللاثينية من خلال كلمة ألقاها أمام مئات الأطفال المكسيكيين من شرفة مقر الحكومة.

أما الحدث الأبرز في هذه الزيارة قداس اليوم الأحد الذي سيقام في حديقة الاستقلال في سيلاو بالقرب من ليون حيث من المتوقع أن يشارك فيه مئات الاف المكسيكيين الكاثوليكيين.

البابا واجه انتقادات تتعلق بخنق الفاتيكان لفضائح تتعلق باعتداءات جنسية على الأطفال.وفي مدينة ليون صدر كتاب بعنوان “إرادة لا تعرف“قدم للجمهور ويتحدث عن صمت الفاتيكان على أفعال مؤسس فرسان يسوع المكسيكي.

مؤلف كتاب دو ويل تو نوت نو رغبة في عدم المعرفة فرناندو غونزاليز:لن يكون في المكسيك أحد من أسقف أو مطران مهددا.الكنيسة تتوارى عن الأنظار في هذه الحالة تلتزم الصمت وتعالج المشاكل في الخفاء.”

وتردد الفاتيكان عشرات السنين قبل أن يكشف عن اعتداءات جنسية على أطفال ارتكبها المكسيكي مارسيال ماسييل ديغويادو الصديق المقرب من البابا يوحنا بولس الثاني الذي توفي العام 2008 دون محاكمته.