عاجل

تقرأ الآن:

اثنان وثلاثون قتيلاً في تحطم طائرة ركاب روسية


روسيا

اثنان وثلاثون قتيلاً في تحطم طائرة ركاب روسية

قتل اثنان وثلاثون شخصاً وأصيب أحد عشر بجروح في تحطم طائرة ركاب روسية في منطقة تيومن في سيبيريا.
 
وحسب التحقيقات الأولية فقد تحطمت الطائرة أثناء قيامها بعملية هبوط إضطراري بالقرب من طريق رئيسي.
 
 و كانت في طريقها إلى مدينة سرغوت الروسية قادمة من تيومن قبل أن تختفي عن شاشات الرادار.
 
الخبير في الحوادث الجوية، اوليغ بينتيليف،يقول:
“ الحقيقة تتمثل بوجود نقص في عدد الطيارين المؤهلين جيداً، خصوصاً للطائرات الحديثة التي تمتلكها روسيا، لذلك تلجأ الشركات المحلية إلى الاعتماد إلى طياريها ورفع رواتبهم، وعدم الالتفات إلى المشاكل الحقيقية والمتعلقة بالاخطاء التقنية، والقرارت الخاطئة التي يتخذها الطيارون”


 
وذكرت مصادر روسية وصول فريق تحقيق دولي من فرنسا وبريطانيا وكندا للمساعدة على معرفة الاسباب الحقيقية لحادث التحطم