عاجل

محاكمة تاريخية في تركيا لمنفذي انقلاب عام الف و تسعمئة و ثمانين .
الجلسة الاولى من المحاكمة بدأت في حضور العديد من نواب الاحزاب الرئيسية الممثلة حاليا في البرلمان التركي و الذين ادعوا بالحق المدتي ضد الانقلابيين و بتجمع لمئات الاشخاص امام قصر العدل للمطالبة بتحقيق العدالة . المحاكمة تطال قادة الانقلاب العسكري ، رئيس الدولة التركي السابق الجنرال كنعان ايفرين و الجنرال السابق تحسين شاهينكايا. انقلاب وصف بالاكثر دموية، اعتقل خلاله مئات الاف الاشخاص و اعدم خمسون معتقلا و توفي اخرون في السجون تحت التعذيب . كما اطاحوا بحكومات منتخبة ثلاث مرات من اجل حماية مبادىء الجمهورية التركية الحديثة التي وضعها اتاتورك . الرجلان حظيا بحصانة قضائية امتدت لاعوام قبل ان يلغيها الحزب الحاكم في تركيا عام الفين و عشرة . اقارب الضحايا الذين تجمعوا امام قصر العدل في انقرة يعلقون امالا كبيرة على امكانية استرجاع حقوق من فقدوهم كهذه السيدة التي قتل كل من والدها و زوجها في السجن . “ ما يهمنا هو محاسبة كنعان ايفرين و تحسين شاهينكايا و اظهار للناس كيف ان المجتمع التركي وقع ضحية الجيش “ يقول هذا الرجل .
محاسبة الانقلابيين ، سابقة في التاريخ التركي، يرى فيها المراقبون انها تشكل الفصل الاخير من الحرب التي تدور منذ سنوات بين الحكومة الاسلامية المحافظة بزعامة رجب طيب اردوغان و الجيش.