عاجل

بعد مقتل مفتش حافلات إضراب يشل حركة النقل العام في بروكسل

تقرأ الآن:

بعد مقتل مفتش حافلات إضراب يشل حركة النقل العام في بروكسل

حجم النص Aa Aa

أكاليل من الوردود في أحد شوارع العاصمة البلجيكية وضعت في مكان مقتل مفتش حافلات تعرض السبت، للضرب حتى الموت من قبل شخصين. موجة من الغضب اجتاحات العاملين في المؤسسة على مقتل زميلهم البالغ من العمر 56 عاما والذي خدم في المؤسسة لمدة 29 عاما. فيما ألقت الشرطة القبض على المشتبه بهما بعد ظهر يوم السبت. أحد زملاء الضحية يقول:
“هل يمكنك أن تتخيل، كيف تلقت عائلة هذا الرجل خبر مقتله في الساعة السادسة صباحا وهو أب لخمسة أطفال فجعوا بوالدهم أثناء اعطلتهم المدرسية“الحكومة البلجيكية تحاول فتح حوار مع مسؤولي مؤسسة النقل النقابيين في محاولة لإنهاء إضراب شل حركة المواصلات العامة في المدينةالإضراب لاقى تعاطفا شعبيا لكن البعض اعتبر مدته طويلة
“الإضراب أمر مزعج ولكنه وسيلة لاظهار السخط”

“مع أنني أتفهم ما حدث لكنني أرى أن الإضراب إلى الثلاثاء أصبح طويلا إلى حد ما”
إضراب مؤسسة النقل العام أثر على عدة قطاعات منها السياحة هذه السائحة تقول:“يجب أن يكون هناك حد أدنى من الخدمة. حتى لو كان ما حدث هو أمر فظيع فعلا، ولكن ينبغي توفير عدد ما من وسائل النقل على أي حال.”

الطلب على ركوب الدراجات الهوائية أصبح في مدينة بروكسل حلا معقولا أمام خيار ركوب سيارات التاكسي غالي الثمن أو خيار استخدام القدمين للتنقل في المدينة