عاجل

تقرأ الآن:

زلزال أندونيسيا يصيب السكان بالذعر ويعيد الى الأذهان كارثة العام 2004


إندونيسيا

زلزال أندونيسيا يصيب السكان بالذعر ويعيد الى الأذهان كارثة العام 2004

الزلزال الذي تعرضت له سواحل جزيرة سومطرة في أندونيسيا لم يخلف خسائر مادية أوبشرية لكنه بالمقابل أصاب السكان بالهلع والذعر عقب التحذير من وقوع موجات مد عاتية قبل أن ترفع السلطات التحذير من خطر وقوع تسونامي في جميع المناطق الساحلية وفي جزيرتي اندامان ونيكوبار.

تقول هذه المرأة:“جئنا الى هنا لأنه قيل لنا أن هناك تسونامي سيضرب المنطقة،لقد كان هناك تسونامي كارثي في العام 2004. فقدنا على اثره كل شيء.في كل مرة يعلنون عن التسونامي نحاول الهرب نحو المرتفعات.”

ورفعت حالة التأهب في أراضي الجزيرة حيث صدر التحذير بحدوث تسونامي إضافة إلى الأراضي الساحلية للبر الرئيسي التي شعر بها المواطنون بالتوابع في أعقاب الزلزال.

“ لقد كان طفلي نائما.حملته وركضت بسرعة من دون أن يتوفر لي الوقت لأخذ أغراضي بعدها لمحت زوجي في الشارع.“تقول هذه السيدة.

الزلزال وقع على نحو 430 كلم جنوب غرب باندا اتشيه حيث ضربت امواج بلغ ارتفاعها 80 سنتمرا الشواطىء الغربية لسومطرة.ليعيد الى الأذهان كارثة الزلزال الذي ضرب المنطقة في العام 2004 أعقبته موجات مد عاتية أودت بحياة الالاف من الأشخاص في سواحل 14 دولة جنوب شرق اسيا.