عاجل

تقرأ الآن:

سقوط قتلى في حلب وحماة رغم دخول وقف أعمال العنف حيز التنفيذ


سوريا

سقوط قتلى في حلب وحماة رغم دخول وقف أعمال العنف حيز التنفيذ

المرصد السوري لحقوق الانسان سجل سقوط قتيل واحد في ريف حماة رغم دخول وقف أعمال العنف حيز التنفيذ واعلان نظام الرئيس بشار الأسد وقف كافة العمليات العسكرية في جميع المدن والقرى منذ صباح اليوم الخميس.

التلفزيون الرسمي السوري أعلن أن ضابطا في الجيش السوري قتل وأصيب 24 شخصا آخرين بينهم ضباط وجنود ومدنيون في تفجير عبوة ناسفة قامت به “مجموعة ارهابية مسلحة” في حلب شمال سورية.

جهاد المقدسي وزير الخارجية السوري:” تم وقف أعمال العنف في سورية من جميع الأطراف وليس فقط من جانب الحكومة السورية من جهتنا نحن منخرطين بالكامل فوقف اطلاق النار لازال ساريا حتى الان نريد نجاح هذه المهمة من أجل المضي قدما نحو حل سياسي الجيش في سورية يعتبر في وضع دفاعي ونحن نرد فقط على الأنشطة العنيفة التي تشنها الجماعات المسلحة والتي تستهدف المباني.”

من جهته أعلن المجلس الوطني عن سقوط ثلاثة قتلى في أعمال العنف كما أفادت القيادة
المشتركة للجيش السوري الحر في الداخل التزامها الكامل بوقف اطلاق النار مطالبة بارسال مراقبين دوليين لمراقبة الوضعية الأمنية.

بسمة قضماني المجلس الوطني السوري:“الاختبار الحقيقي بالنسبة الينا اليوم هو هل سيتمكن الناس بالقيام بمظاهرات سلمية علما الأمر صعب نوعا ما هذه هي الصدمة.”

العمليات العسكرية التي استمرت لأكثر من عام في مدن سورية عدة كحمص وادلب وحماة والقصير على الحدود اللبنانية، كان من المفترض أن تتوقف يوم الثلاثاء المنصرم وأن تسحب القوات العسكرية جميع الياتها من الأحياء السكنية بموجب المرحلة الأولى من خطة موفد الامم المتحدة والجامعة العربية كوفي عنان على أن تتوقف أعمال العنف من جانب جميع لأطراف لكن ذلك لم يتم كما كان متفقا عليه.

خطة عنان تنص كذلك بسماح دخول المساعدات الانسانية ووسائل الاعلام الى سوريا اضافة الى الافراج عن المعتقلين على خلفية حملة الاحتجاجات السلمية ضد النظام السوري والسماح بالتظاهر السلمي.