عاجل

عاجل

استونيا: إنشاء شركات عبر الإنترنيت

تقرأ الآن:

استونيا: إنشاء شركات عبر الإنترنيت

حجم النص Aa Aa

“مرحبا بكم في Business Planet من هنا في تارتو، ثاني أكبر مدينة في استونيا حيث مليون وثلاثمائة الف نسمة، معظمهم متصلون بشبكة الإنترنت والتكنولوجيات الجديدة في أوروبا.
هنا، بالإمكان إنشاء شركة ذات مسؤولية محدودة، أي (شركة محدودة) خلال 24 ساعة فقط على شبكة الإنترنت. بالإمكان التصويت ايضا على الهاتف النقال. سنشاهد كيف يتم تصدير تكنولوجيات استونيا الجديدة إلى جميع أنحاء العالم. “

من بين القصص الاستونية الجميلة، هذه الشركة، التي أُسست في عام 2007 من قبل مجموعة من الطلاب. فكرة المشروع كانت بسيطة: الدفع عبر الهواتف المحمولة للتغلب على مشاكل عدم وجود بطاقات الائتمان بين الشباب أو في بعض البلدان الناشئة.
لتطوير المشروع، تطلب الأمر إجتياز الحدود. لذلك، للبدء، اتصلت هذه الشركة الصغيرة بمشروع شبكة انترنيت اوربية (Europe Network) وهي شبكة أسسها البرلمان الأوربي تضم حوالي 600 منظمة. لتقديم المشورة للشركات الصغيرة والمتوسطة وجميع أنواع المساعدات لتوسيع اعمالهم واسواقهم الجديدة عبر العالم.

مارتن وآندريه يترأسان المشروع: يقول مارتن: “لقد ساعدنا هذا على المجازفة ومحاولة الدخول إلى مزيد من الأسواق. أما أندريه فيقول : حصلنا على شركاء اوربيين من خلال شبكة الشراكة هذه والاجتماعات التي تهدف إلى مساعدتنا من برامج أوروبية مختلفة.

اليوم للشركة عقود شراكات مع مشاريع صغيرة ومتوسطة اخرى في أكثر من 60 بلدا في جميع أنحاء العالم. انها تمتلك مكتبا في سان فرانسيسكو. وتعمل مع أكبر مطوري الألعاب في العالم.

-أندريه دومنينتجيف:
“قبل عامين، لم نكن نتخيل امكانية كتابة رسالة بالبريد الالكتروني لهذه الشركات أو التفكير بالعمل معهم، والآن نعمل مع ثلاثين من أكبر مطوري الألعاب في العالم. ردود افعالهم إيجابية ، نحب ما يفعلونه، ويحبون ما نقوم به، وطريقتنا في العمل، وهذا أفضل مؤشر للنجاح بالنسبة لنا “.

مؤشرات النجاح الأخرى هي زيادة عدد الموظفين من 25 موظفا إلى 35 موظفا هذا العام.
في عام 2011، اصبح مبلغ التعامل التجاري اربعة ملايين وثلاثمئة الف يورو، أي ضعف ما كان عليه مقارنة بعام 2010.