عاجل

صفارات الانذار تدوي لمدة دقيقتين في كافة ارجاء اسرائيل، بالتزامن مع توقف كل اشكال الحركة من مشاة وسيارات في البلاد، في عرف اعتادت الدولة اليهودية على تكراره سنويا، في إطار احيائها لذكرى ضحايا المحرقة اليهودية.

رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتاياهو الذي شارك في مراسم ذكرى الهولوكوست بمتحف “يد فاشيم” بالقدس، اعتبر أن الرافضين للتهديد النووي الايراني لم يستخلصوا عبر المحرقة مؤكدا أن ايران نووية هي خطر على دولة اسرائيل.

اما في تل أبيب فقد تظاهر عشرات الطلبة الاسرائيليين امام السفارة الالمانية للاحتجاج على الكاتب والشاعر الالماني غونتر غراس الذى ادان في إحدى قصائده تسليح بلاده للدولة اليهودية معتبرها تهديدا للسلم العالمي.