عاجل

الحكومة الهولندية تستقيل على خلفية خلافات بشأن الميزانية

تقرأ الآن:

الحكومة الهولندية تستقيل على خلفية خلافات بشأن الميزانية

حجم النص Aa Aa

بعد فشل مفاوضاته مع شريكه الأساسي في الحكومة حول السياسة الواجب اتباعها لتوفير 16 مليار يورو لتقليص عجز الميزانية، رئيس الوزراء الهولندي مارك غوت قدَّم ظهر الاثنين استقالته للملكة بياتريكس التي طالبته بمواصلة مهامه وتصريف الأعمال ريثما تتخذ قرارا بشأن الاستقالة.

الائتلاف الحكومي الهولندي انهار بسبب رفض حزب الحرية اليميني المتطرف، الذي يتزعمه غيرن ويلدرز، أسلوب مارك غوت في تقليص عجز الميزانية.

وزير المالية الهولندي يان كيز دي جاغر يقول:

“أنا مقتنع أن هولندا، ومن أجل مصلحة الجميع، ستجد الأرضية التي تسمح لها بتبني التدابير الضرورية من أجل التوصل إلى سياسة مالية قوية”.

التدابير التقشفية التي كان رئيس الحكومة مارك غوت ينوي تنفيذها تهدف إلى تفادي تجاوز سقف عجز الميزانية المسموح به داخل الاتحاد الأوروبي والذي تبلغ نسبته 3 بالمائة.

التوقعات تشير إلى أن الخروج من الأزمة السياسية في هولاندا يقتضي تنظيم انتخابات تشريعية مبكرة.
الكلمة المرتقبة لرئيس الحكومة المستقيلة أمام البرلمان خلال الساعات المقبلة قد توضح أكثر آفاق الحل المنتظر.