عاجل

عاجل

لندن تحقق مجددا في قضيةِ مقتل أحد عملاء جهاز استخباراتها الخارجية

تقرأ الآن:

لندن تحقق مجددا في قضيةِ مقتل أحد عملاء جهاز استخباراتها الخارجية

حجم النص Aa Aa

تحقيق علني ينطلق في بريطانيا في قضية مقتل عميل الاستخبارات البريطانية، “آم آي سيكس“، غاريث ويليامز، البالغ من العمر واحدا وثلاثين عاما، الذي عُثِر عليه في العاشر من شهر أغسطس من العام ألفين وعشرة جثة هامدة في بداية تحللها داخل حقيبة رياضية في حمام بيته في العاصمة لندن.

هذا التحقيق يأتي بعد فشل نظيره الذي قامت به الشرطة في الوصول إلى قرائن تفك لغز مقتل غاريث ويليامز، فيما تتهم أسرة الضحية جهاز الاستخبارات “آم آي سيكس” الذي كان ينتمي إليه غاريث ويليامز بمحو البصمات والأدلة في موقع الحادث للتغطية بشكل متعمد على المسؤولين عن الجريمة. وتعتقد الأسرة أن وفاة ابنها قد تكون مرتبطة بعمله في وكالة الاستخبارات البريطانية MI6.
وكان غاريث أسَرَّ لأحد أصدقائه قبل وفاته أنه يشعر أن هناك مَن يقتفي خطاه حيثما حلَّ. بينما تشير توقعات أخرى إلى أن الضحية قد يكون توفي في خلال سهرة حمراء أثناء القيام بممارسات سادية – مازوشية.

أربعة من عملاء الآي آم سيكس يُنتظر أن يدلوا بشهادتهم في هذه القضية دون الكشف عن هوياتهم لأسباب أمنية تقول المحققة فيونا ويلكوكس.