عاجل

تقرأ الآن:

الإنتخابات الرئاسية في فرنسا: فوز تاريخي لليمين المتطرف ونتائج الجولة الثانية لم تحسم بعد


فرنسا

الإنتخابات الرئاسية في فرنسا: فوز تاريخي لليمين المتطرف ونتائج الجولة الثانية لم تحسم بعد

نتيجة تاريخية حققتها مرشحة اليمين المتطرف مارين لوبان، في الدورة الأولى من الإنتخابات الرئاسية الفرنسية، بعد فوزها بحوالي ثمانية عشر في المائة من اصوات الناخبين…
يقول أحد مناصري مارين لوبان:” في الماضي كنا نصوت للجبهة الوطنية احتجاجا على الأحزاب الأخرى، اما الآن فنحن مقتنعون فعلا ببرنامج مارين لوبان الذي اعجب الكثير من الفرنسيين..”

نتيجة اثلجت صدر ابنة جان ماري لوبان، التي ابلت البلاء الحسن في هذه الإنتخابات وباتت تخطط للرجوع بقوة الى الساحة السياسية في فرنسا…
“هذه الجولة الأولى ليست نهاية في حد ذاتها، بل هي بداية لتجمع كبير يضم وطنيي اليسارواليمين .”

اما مرشح جبهة اليسار جان لوك ميلانشون، الذي فاز باحد عشر في المائة من الأصوات، فقد دعا انصاره الى تعبئة صفوفهم، لطي صفحة الرئيس المنتهية ولايته نيكولا ساركوزي قائلا :“منذ الآن نحن نملك مفاتيح النتيجة وأدعوكم للعودة في السادس من مايو/آيار، دون ان اطلب منكم شيئا في المقابل، ادعوكم فقط لهزيمة ساركوزي …”

مارين لوبان التي لم تحدد بعد موقفها من الجولة الثانية لهذه الإنتخابات وأجلت ذلك للأول من مايو/ آيار المقبل، اكدت في المقابل ان حزبها يمثل المعارضة الوحيدة لليسار المبالغ في ليبيراليته.

بذلك يصعب الحسم منذ الآن، في نتائج الجولة الثانية من الإنتخابات الرئاسة في فرنسا…