عاجل

تقارير للبنك الدولي أفادت أن أسعار المواد الغذائية ارتفعت بنسبة ثمانية في المائة منذ نهاية العام الماضي، الى غاية موفي شهر آذرا مارس من العام الحالي، وذلك بسبب ارتفاع أسعار الوقود وسوء الظروف المناخية.

خوزيه كويستا – محلل اقتصادي
“لقد ارتفعت الأسعار على مدى الأشهر الثلاثة المتتالية منذ يناير من هذا العام. والآن هي أكثر ارتفاعا بنسبة ثمانية في المائة مما كانت عليه في ديسمبر من العام الماضي”.
ويهدد ارتفاع أسعار مواد الغذاء من جديد الأمن الغذائي لملايين الأشخاص. وتظل أسعار مواد الغذاء مرتفعة خاصة في إفريقيا، كنتيجة للاعتماد على الواردات الكبيرة للغذاء، والقيود المفروضة بين الدول المتجاورة، والاضطرابات المدنية، وارتفاع أسعار الوقود، والظروف المناخية المتقلبة.