عاجل

حالة إصابة بمرض جنون البقر تم اكتشافها في وسط ولاية كاليفورنيا الأمريكية، بحسب وزارة الزراعة في البلاد التي أوضحت أن لحم البقر الحلوب لم يدخل سلسلة الامداد الغذائي من اللحوم، وأنه لا يشكل خطرا على صحة البشر، وأن العدوى لا تنقل عن طريق الحليب.

جون دراكسلر – صاحب مزرعة لتربية الابقار الحلوب
“نريد أن يعرف المستهلك أن الحليب واللحم الذي يستهلكه سليم”.

وهذه هي المرة الرابعة التي يتم فيها اكتشاف حالة اصابة بمرض جنون البقر في البلاد، والأولى منذ ستة أعوام. وتملك الولايات المتحدة ما يزيد عن تسعين مليون رأس من الأبقار.

ريتشارد كيدر – مواطن أمريكي
“هذا يبعث الشعور بالقلق بطبيعة الحال، جميع الصناعات تحتاج الى من يراقبها. أنظر الى حالة الخوف الكبير خلال السنوات القليلة الماضية، بشأن منشآت معالجة المواد الغذائية في الولايات المتحدة. لم يكن لذلك علاقة بأي نوع من أنواع اللحم”.

البقرة المصابة تم اكتشافها خلال عملية كشف دوري على الاصابات بمرض الاعتلال الاسفنجي البقري، المعروف باسم جنون البقر.

مايكل هانسن – متحدث من منظمة تخص المستهلك
“لا نعرف عدد الحيوانات الأخرى التي قد تكون مصابة لأنه يتم إخصاع أربعين ألفا من رؤوس البقر سنويا، وإلى حد الآن تم ذبح عشرات الملايين، أكثر من ثلاثين مليون رأس يذبح سنويا، هذا يعني أننا نختبر أقل من واحد في المائة”.

وتمثل الصادرات الأمريكية من منتوجات اللحوم أكثر من مائتين وخمسين مليون يورو سنويا إلى الاتحاد الأوروبي ودول أخرى مثل اليابان وكندا والمكسيك وكوريا الجنوبية، هذه الأخيرة فرضت قيودا على توريد تلك المنتوجات .